You are here

وزير الخارجية الفرنسي: فرنسا ستدعم المطالب التونسية لدى الإتحاد الأوروبي

Mar 01, 2016 / 0 comments
Arabic

بناء دولة ديمقراطية

قال جون مارك ايرو  الوزير الفرنسي للشؤون الخارجية والتنمية الدولية أن تونس عازمة على تركيز مشروع شجاع عبر بناء دولة ديمقراطية قوية وذلك في إطار زيارة عمل يؤديها الى تونس.وكان السيد جون مارك أيرو عبر خلال المحادثات التي جمعته مع نظيره التونسي  عن  إستعداد فرنسا لدعم المطالب التونسية لدى الإتحاد الأوروبي وذلك بمناسبة التئام الدورة القادمة لمجلس الشراكة التونسي الأوروبي بلكسمبورغ في 18 أفريل 2016 حسب ما جاء في بلاغ صحفي لوزارة الشؤون الخارجية.

وقد تم على هامش هذا اللقاء التوقيع على إتفاقية بين الشركة الوطنية للسكك الحديدية ونظيرتها الفرنسية، وفي هذا الصدد ثمن الوزير الفرنسي  هذا التعاون الذى إعتبره مثالا ملموسا لشراكة إقتصادية  في إطار إرساء افاق جديدة للشباب التونسي في مجال التشغيل.

و أكد الوزيران عزم البلدين على مزيد تطوير التعاون والنهوض به في مختلف المجالات وخاصة منها السياسي والأمني والاقتصادي والسياحي.ودعا الوزيران أيضا إلى  ضرورة متابعة تنفيذ الإستحقاقات الثنائية وبالخصوص موعد إنعقاد الدورة الأولى للمجلس التونسي الفرنسي للحوار السياسي رفيع المستوى  برئاسة كل من رئيس الحكومة التونسية والوزير الأول الفرنسي .

يذكر أن جون مارك ايرو سيمثل فرنسا في الموكب الذى سينتظم اليوم الجمعة  تخليدا لأرواح ضحايا الهجوم الإرهابي على متحف باردو في 18 مارس 2015  كما ينتظر أن يعقد ندوة صحفية قبل مغادرته تونس.